التفويضات الملكيّة

Royal-warrants

فخر في ما نقوم به

بينهاليغن هي صاحبة تفويضين ملكيين، كتقديرٍ للخدمة الشخصيّة في أعلى ترتيب، واليوم هناك أكثر من 850 حامل لتفويضات ملكيّة ممّن هم أصحاب الحق في استخدام العنوان والأسلحة الملكيّة.

ومع نهاية عهد الملكة فيكتوريا، تمّ تعيين وليام بينهاليغن كالحلّاق وصانع العطور في البلاط الملكي. في عام 1903، تمّ منح الشركة تفويض ملكيّ من الملكة ألكسندرا. الآن، بعد أكثر من 140 عاماً، نحن فخورون لحوزتنا على تفويضين ملكيّين طويليْ الأمد، إحداها من صاحب السمو الملكي أمير وايلز (مُنحت في عام 1988)، وأخرى من صاحب السمو الملكي دوق أدنبره (مُنحت في عام 1956)، وسنسعى دائماً للإلتزام بالمناهج الصارمة التي تتماشى مع هذين التفويضين.


التفويضات الملكيّة هي اعتراف بالأفراد أو الشركات الذين قدّموا السلع أو الخدمات لمدّة خمس سنوات على الأقل إلى جلالة الملكة، صاحب السمو الملكي دوق أدنبره أو صاحب السمو الملكي أمير وايلز. ولطالما اعتُبرت التفويضات دليلاً على التميّز والجودة، وهي ذات قيمة عالية.